“رُوّاد” تموّل 31 مشروعاً تملكها رائدات أعمال إماراتيات

27/08/2019م

عقدت مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «رُوّاد» وبالتعاون مع مؤسسة «نماء» للارتقاء بالمرأة ورشة تفاعلية في قاعة الأعمال بسوق أنوان في مدينة دبا الحصن، بهدف عرض أهم الخدمات التي تقدمها لدعم قطاع ريادة الأعمال في إمارة الشارقة بمناطقها المختلفة.
وقامت أمينة محمد عبد الرحيم مدير إدارة الاتصال الحكومي في «رُوّاد» بإدارة وتنفيذ الورشة بحضور 25 مواطنة من الراغبات في البدء بأعمالهن التجارية وتأسيس مشاريعهن في الفترة المقبلة.وقال حمد المحمود مدير مؤسسة «رُوّاد»: «إن الورشة تندرج ضمن خطط المؤسسة في طرح المبادرات المجتمعية التي تتضمن برامج تأخذ بيد المرأة الإماراتية وتعمل على تفعيل دورها الحيوي في التنمية الاقتصادية على الصعيد المحلي، وذلك بتوظيف قدراتهن وكشف إمكاناتهن وتشجيعهن على الدخول في قطاع العمل الحر، منوهاً بأن المؤسسة تحرص على استدامة هذا الدعم وشموليته ليغطي المشاريع العاملة في جميع القطاعات الصناعية والتجارية والخدمية وفي كل مراحلها بدءاً من الفكرة مروراً بالإنشاء والإطلاق وصولاً إلى دعم نجاح المشروع وتوسيع مجالات نجاحه المستقبلي، كما تسعى من جهة أخرى إلى تحقيق التوازن الملائم في دعم المشاريع ليشمل كلا الجنسين من رواد ورائدات الأعمال على حد سواء.

خدمات التمويل

وأضاف: تهدف هذه الورش التعريفية التفاعلية الدورية إلى تسليط الضوء على منظومة خدمات الدعم والمساندة التي تقدمها المؤسسة لرواد الأعمال في إمارة الشارقة، وتوضيح السبل الفاعلة لتذليل التحديات التي قد يواجهونها، الأمر الذي سيمكنهم من تحويل أفكارهم إلى مشاريع ريادية ناجحة ومجدية وتكون قيمة مضافة للاقتصاد المحلي.

وأشار المحمود إلى أن «روّاد» تولي عناية خاصة بدعم مشاريع رائدات الأعمال الإماراتيات، حيث قدمت المؤسسة خدمات التمويل حتى الآن إلى 28 مشروعاً تملكها إماراتيات وبما يمثل 34% من إجمالي المشاريع الممولة حتى عام 2018، في حين حصلت 3 رائدات من الأعمال على تمويل لمشاريعهن في النصف الأول من العام الجاري ليرتفع عددهن الإجمالي إلى 31 رائدة أعمال، كما بلغ إجمالي قيمة مشتريات الجهات الحكومية من المشاريع الوطنية لرائدات الأعمال في عام 2018 نصف مليون درهم، فيما مثّلت مشاريع رائدات الأعمال المنتسبات إلى عضوية المؤسسة 16 مشروعاً خلال النصف الأول من عام 2019.

شراكة نوعية

وأعربت ريم بن كرم، مدير مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، عن سعادتها بهذا التعاون المتبادل بين الطرفين، والذي يأتي ترجمة لمساعي واستراتيجيات المؤسسة الهادفة إلى تعزيز الشراكات مع مختلف المؤسسات الرسمية ومنظمات المجتمع المدني ما يساهم في تنفيذ رؤيتها المتمثلة في الارتقاء بقدرات المرأة وتمكينها من النجاح وتحقيق طموحاتها. وأضافت بن كرم:«تسعى مؤسسة «نماء» لتحقيق شراكة نوعية للمرأة في مختلف القطاعات الاقتصادية وتعزيز دورها في ريادة الأعمال؛ لتكون إضافة مؤثرة في مسيرة التنمية في الدولة وليست عددية فقط، ومن هنا تركز أكاديمية «بادري» التابعة لمؤسسة نماء على تعزيز معارف الفتيات والنساء ليستطعن مواكبة المتغيرات في أسواق العمل وطبيعة الأعمال وليكون الابتكار بالنسبة لهن منهجاً وليس حالةً استثنائية.
وأكدت بن كرم إن الغاية من الارتقاء بقدرات المرأة هي خدمة المجتمع بفئاته كافة وتعزيز استقراره والارتقاء بجودة عالية للمواطنين والمقيمين في دولة الإمارات.

 

Start typing and press Enter to search

Shopping Cart