بمشاركة 120 طالباً وطالبة يعرضون 40 مشروعاً ،”روّاد” و”الشارقة للتعليم” تطلقان منافسات “نجوم الأعمال”

أطلقت مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «روّاد»، بالتعاون مع مجلس الشارقة للتعليم، مُؤخراً، مبادرة «نجوم الأعمال»، وذلك في إطار تجسيد علاقات الشراكة بين الطرفين، الهادفة إلى تمكين طلبة المدارس والجامعات وتشجيعهم على خوض تجربة الاستثمار في قطاع ريادة الأعمال.

رواد – 01/01/2019م

افتتح المبادرة الدكتور سعيد مصبح الكعبي، رئيس مجلس الشارقة للتعليم، وعبد الله الطنيجي، عضو مجلس إدارة مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «روّاد»، في واجهة المجاز المائية، بمشاركة 120 طالباً وطالبة، يعرضون نحو 40 مشروعاً تحولت فيها أفكار الطلبة إلى واقع ملموس من خلال توفير وخلق بيئة عمل تنافسية بينهم تحاكي العالم الحقيقي للأعمال.
حضر الافتتاح حمد المحمود، مدير مؤسسة الشارقة لريادة الأعمال «روّاد»، وعلي أحمد الحوسني، مدير هيئة الشارقة للتعليم الخاص، ومحمد المُلا، أمين عام مجلس الشارقة للتعليم بالإنابة.

وتعمل اللجنة المنظمة، التي أخضعت كافة المشاريع المشاركة في المعرض، إلى معايير خاصة، على تقييمها بشكل يومي عن طريق لجنة متخصصة تضم في عضويتها عدداً من رجال وسيدات الأعمال والشخصيات العامة، والتي تقوم بتوجيه الطلبة نحو كيفية تحقيق النجاح في المعرض، ومساعدتهم في تحقيق أعلى نسبة من المبيعات، من خلال مراعاة معيار الفكرة والمبيعات والكفاءة والجهد المبذول والالتزام بالشروط العامة مثل حسن التعامل مع المشاركين والمشرفين والعملاء، والالتزام بالنظافة العامة، والأوقات المحددة للمبادرة.

دور الأسرة

وقال سلطان بن هدة السويدي، رئيس مجلس إدارة «روّاد»: «ما وصلت إليه مبادرة نجوم الأعمال من نجاح، هو نتيجة توجيهات ورؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بضرورة الاستثمار في الإنسان، الذي يعد المحرك الأساسي للتنمية، فضلاً عن كونها تبرز أهمية دور الأسرة والمؤسسات التعليمية في عملية بناء وإعداد رواد أعمال المستقبل». وأشار إلى أهمية اتفاقية التعاون المشتركة بين مؤسسة «رواد» ومجلس الشارقة للتعليم، مؤكداً أنها تعد فرصة لتشجيع جيل الناشئة على خوض غمار تجربة الاستثمار، واكتشاف جيل جديد من الشباب، ونظرته نحو المستقبل، ومدى قدرته على مواكبة تطورات العصر.
وتمكنت مبادرة «نجوم الأعمال» من تحقيق جانب من أهداف مؤسسة الشارقة لريادة الأعمال «رواد»، الرامية إلى تعميق ثقافة الفكر الريادي في المجتمع، والتحول نحو ثقافة الإنتاج، وتعزيزه كأسلوب حياة لدى الشباب ورواد الأعمال.

مستقبل واعد

وأكد حمد المحمود على أهمية مبادرة «نجوم الأعمال»، في تحفيز الأجيال المقبلة، للمشاركة في قطاع الأعمال، وتقديم أفكار مبتكرة في هذا القطاع. وقال المحمود: «تعد هذه المشاريع نماذج فريدة، تبرز حجم الاستثمار الموجود في عقول أبنائنا الطلبة، وتبين حجم الجهود التي بذلوها للخروج بجملة من الأفكار التي نفخر بها، وتبشر بمستقبل واعد لجيل يتحلى بالعزيمة والإصرار».
وأشار إلى أن المبادرة تعد منصة مثالية لتحقيق طموحات وتطلعات الشباب المبدع. وأضاف: «مثل هذه المبادرات تسعى إلى تعزيز ريادة الأعمال لدى الشباب، وتساعد في تأهيلهم وتمكينهم من إنشاء مشاريع تجارية مبتكرة»، مثنياً في الوقت نفسه على نوعية الأفكار والمشاريع التي عرضها الطلبة في نسخة المبادرة الجديدة، وتوجه بالشكر إلى كافة أولياء الأمور والطلبة الذين شاركوا في نسخة «نجوم الأعمال» التي تستمر حتى 9 يناير.

صقل المواهب

وقال محمد الملا، أمين عام مجلس الشارقة للتعليم بالإنابة: تمكين الطلبة وصقل مواهبهم، يعدان من أهداف مجلس الشارقة للتعليم الأساسية، فضلاً عن أن مواكبة التغيرات الاقتصادية، وإعداد الطلبة لها، يأتيان في إطار توجهات المجلس التي تتماشى مع رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بضرورة تأهيل الطلبة لمواجهة المستقبل ومتغيراته، وهو ما يؤكد على أهمية مبادرة «نجوم الأعمال» التي ننظمها بالتعاون مع مؤسسة «روّاد»، ونسعى من خلالها إلى توجيه مهارات الطلبة نحو الطريق الصحيح، لتشكل أحد روافد دعم الاقتصاد المحلي.
وأعرب العديد من أولياء أمور الطلبة المشاركين عن سعادتهم بإتاحة الفرصة أمام أبنائهم للمشاركة في معرض نجوم الأعمال، مؤكدين على ضرورة الاستمرار بتنظيم مثل هذه المبادرات التي من شأنها فتح الآفاق أمام جيل الناشئة، ومساهمتها في تعزيز ثقتهم بأنفسهم لما لها من تأثير في تنمية سلوكهم الريادي وغرس قيم تربوية جميلة.

Start typing and press Enter to search

Shopping Cart